كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز
recentpost

آخر المواضيع

recentpost
رسائل حب
جاري التحميل ...

زوجي أصغر مني سنا



فارق السن بين الزوجين مع الاسف لا يمثل أي مشكل ان تعلق الامر بزوج اكبر من زوجته لكن إن كان العكس يصبح الامر صعب تقبله خصوصا في مجتمعاتنا المنافقة التي تغيّر من قيمها و مبادءها حسب مصالحها و خدمة لمظاهرها. 
كُثُر من خضْن هذه التجربة و قاسَيْن الكثير مقابل حبهم لشخص يصغرهن في السن، هناك من لم يستحملن هذه المعاناة و فضلن الانسحاب و الاستسلام.





* القصة الأولى 


لا أدري هل فعلا قصتي تعتبر مشكلة أم فقط هي أفكار سلبية تملأ عقلي و أفكاري. قبل سنة و نصف التحق شاب جديد بنا في الشركة التي أشتغل فيها، شاب وسيم خلوق متفان في عمله، في الأول لم أكن أعيره الكثير من الاهتمام حتى الكلام كان قليل بيننا بحكم أننا لا نشتغل بنفس المصلحة. لكن بدأت المسافات تقترب كون صديقتي المقربة تشتغل معه... بدأت أعجب به، جذبتني طريقته في الكلام، عطره كان له سحر خاص أضافني على الفايس بوك فصرنا نتحدث أكثر تبادلنا أرقامنا الهاتفية أظن أنني وقعت في غرامه أخبرتني صديقتي أنه يحاول معرفة المزيد من المعلومات عني بطريقة غير مباشرة. خلال عطلة عيد الأضحى اتصل بي لكي يبارك لي العيد و أخبرني أنه معجب بي و يتمنى أن نتجاوز علاقة الصادقة فرحت كثيرا عند سماعي لهذه الكلمات لكنني تجنبت الحديث أكثر لسبب رئيسي و هو أن هذا الشاب يصغرني بثلاث سنوات لا أدري إن كان يعلم هذا الامر ام لا، لم يسبق لنا أن ناقشنا هذا الموضوع 

* القصة الثانية


كانت تجمعنا علاقة حب قوية و جميلة اقتسمنا أوقات حلوة و ممتعة، قضيت معه أحلى 5 سنوات من عمري كنا نحلم دائما باليوم الذي سنتجمع فيه تحت سقف واحد، انهى دراسته الجامعية ولج سوق الشغل كان كل شيء على ما يرام أصبح بمقدوره التقدم لخطبتي، فاتح امه بالأمر هنا بدأت المشاكل أمه لم تتقبل أن يتزوج ابنها ببنت تصغره سنا رغم ان فارق السن لا يتجاوز السنة و النصف. حاول جاهدا اقناعها و من جهتها استعملت جميع الاساليب لانهاء علاقتي بابنها لجأت حتى للشعودة و في الاخير افترقنا و 
وجدت نفسي غارقة في العديد من المشاكل الصحية بسبب هذا المشكل 





مشكل تافه سببه مجتمع يعطي قيمة كبيرة للمظاهر في الدول الأوربية نجد زوجة تكبر زوجها ب 10 سنوات أو أكثر و علاقتهم جيدة يعطيان أولوية أكبر للحب و التفاهم ليس للسن أو الشكل، نصيحتي للفتياة التي يعانين من هذه المشكلة ان كنت واثقة من نفسك و لديك شخصية قوية تحدي الجميع ان كان حبيبك يتقبلك رغم فارق السن، اما ين كنت تهتمين بكثرة القيل و القال و نفسيتك تهزها مثل هذه الاقاويل فمن الأحسن لك ان لا ترتبطي بشخص يصغرك سنا لأنه حتما سيأتي يوم و تسمعين كلاما جارحا مزاحا سيئا بسبب هذا الأمر إما من عائلتك أو عائلة زوجك أو حتى الاصدقاء، من جهة أخرى حاولوا إبقاء هذا الأمر سرا من أسراركم


عن الكاتب

كلام حب

جميع الحقوق محفوظة

كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز