كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز
recentpost

آخر المواضيع

recentpost
رسائل حب
جاري التحميل ...

نصائح لعلاقة جنسية آمنة خلال الحمل




في الحياة بشكل عام نمر بالعديد من المراحل و كل مرحلة لها تأثيرات، كذلك نفس الأمر بالنسبة للحياة الزوجية فهنالك العديد من الأمور التي تحدث تغييرات و تكسر النمطية. من بين المراحل المهمة في العلاقة الزوجية مرحلة الحمل خصوصا أول حمل، فهذا الأخير أمر مفرح بالنسبة للكثيرين (إن كان في الحلال، و وضعية الزوجين ميسرة) و أحيانا أخرى يصبح نقمة و يجعل الحياة جحيم لأسباب مختلفة.



بالنسبة لجميع الأزواج بعد فرحة الحمل تبدأ الكثير من الأسئلة حول هذا الموضوع و أغلبها تتمحور حول العلاقات الجنسية خلال هذه الفترة، هل من الممكن الممارسة بشكل طبيعي خلال فترة الحمل؟ هل هذه العملية لن تشكل أي خطر على الجنين؟ هل كل الوضعيات متاحة ؟ هل تنقص الرغبة الجنسية لدى الزوجة ؟ 



قبل التطرق لمختلف هذه الأسئلة يجب تسليط الضوء على بعض النقاط الأساسية. فالعلاقات الجنسية هي عامل مهم للغاية في السعادة الزوجية غيابها نتائجه وخيمة على العلاقة لذى يجب عدم الاستهانة بها حتى مع وجود شريك خجول لا يعبر عن مختلف أحاسيسه و رغباته.
شيء آخر هو التغييرات النفسية التي تطرأ على الزوجين معا لكن تكون بنسبة أكبر عند النساء، بحيث تبدأ إفرازات هرمونية متغيرة طوال فترة الحمل، أيضا التغيرات الجسدية و صعوبة تقبلها بالنسبة لبعض النساء و عدم قدرتهن على كشف جسمهن أمام الزوج.




هل هذه العملية لن تشكل أي خطر على الجنين؟
أول شيء أحب ذكره هو أن الغشاء الذي يكون فيه الجنين يبعد عن المهبل بحوالي 4 إلى 5 سنتمترات و هو يحتوي أيضا على العديد من السوائل مما يجعل الجنين في أمان خلال العلاقة الحميمية. 



هل من الممكن الممارسة بشكل طبيعي خلال فترة الحمل؟
دراسات غربية أكدت خوف الأزواج من الجنس خلال الحمل فالدراسات وجدت أن %10 من الأزواج فقط هم من يحافظون على علاقاتهم الجنسية بانتظام خلال الحمل و أن أكثر من نصف الأزواج ينقطعون عن الممارسة الفعلية بعد 3 أشهر من الحمل، كل هذه الأمور مفهومة بحكم الرغبة في الأمومة و الأبوة لكن جميع الباحثين أكدوا على أن العلاقات الجنسية ليس لها أي خطر على الجنين.  الخطورة تصبح واردة عند حدوث بعض الإفرازات المهبلية عند الزوجة أو الاحساس بالألم خلال الممارسة أو إن سبق للزوجة أن قامت بعملية إجهاض في هذه الحالات يجب الإستشارة بالطبيب المختص. 



هل كل الوضعيات متاحة ؟
في بداية الحمل تكون مختلف الوضعيات الجنسية متاحة لكن يجب دائما استشارة الزوجة هل هي مرتاحة في الوضعية التي تريدانها لكن بعد 4 أو 5 الشهور الأولى يجب تجنب العديد من الوضعيات التي من الممكن أن تشكل بعض الضغط على بطن الزوجة، أما في الشهور الأخيرة للحمل فالوضعية الأفضل هي الملعقة (كما في الصورة) بحيث تتم عملية الإيلاج بدون صعوبة أو ألم بالنسبة للزوجة و بدون تشكيل أية خطورة على الجنين.

Résultat de recherche d'images pour "position cuillère"

هل تنقص الرغبة الجنسية لدى الزوجة ؟
كما سبقنا و ذكرنا التغيرات النفسية من الممكن أن تنقص من الرغبة الجنسية بالنسبة للمرأة خصوصا في الشهور الثلاث الأولى لكن بعد ذلك فالرغبة تعود إلى مستواها العادي خصوصا إن وجدت الدعم اللازم من زوجها بحيث ستتقبل التغيرات التي طرأت على شكلها فتتمكن من تجاوز كل تلك الجزئيات التي كانت تقلقها و تفقدها الثقة في نفسها.


عن الكاتب

كلام حب

جميع الحقوق محفوظة

كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز