كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز
recentpost

آخر المواضيع

recentpost
رسائل حب
جاري التحميل ...

هذا هو الحب نتخاصم لكن لن نفترق (تجنب الفراق)





الخصام هو أمر وارد في جميع العلاقات و طبيعي بين شخصين لكل من هما طريقة تفكيره و نظرته للحياة. لكن هناك فرق شاسع بين الخصام و الفراق، غالبية العشاق يرددون مقولة "هذا هو الحب نتخاصم لكن لن نفترق"، لكن لسوء الحظ أحيانا تجد نفسك في طريق انهاء علاقة جميلة ضحيت بالكثير لابقائها و اتمامها للأبد،  علاقة منحتك الكثير من الذكرايات الجميلة و السعيدة، علاقة مع شخص تعتبره أحب إليك من نفسك. ما العمل ؟ فأحيانا تجتاح علاقتكم الكثير من المشاكل و تراكمات لعديد من الأفكار السلبية و سوء الظن.

 حمل كلام حب على هاتفك

أول أمر يجب أن تفكر فيه هو هل فعلا المشكل الذي سبب نقاشكم هذا يستحق فعلا أن تنهيا من أجله هذه العلاقة ؟ هل فعلا تود الافتراق عن شريكك بصفة نهائية ؟ هل مستعد للتخلي عنه و المضي قدما ؟

غالبية العشاق بعد حدوث خصام أو نزاع يعمدون إلى تجنب الحديث للطرف الآخر ليوم أو يومين كنوع من العقاب... لكن هذا أسلوب خاطئ حاول التواصل مع شريكك، لا تستسلم حتى تجد إجابات كافية و شافية لكل أسئلتك و شكوكك، و عبر كذلك عن وجهة نظرك عن ردود أفعالك عن أقوالك. تحاوروا بطريقة لبقة و بدون شتم أو تجريح و اترك للطرف الآخر فرصة للحديث و تبرير مواقفه و أفعاله فحتما ستجدون حلا لغالبية المشاكل التي تعيق مواصلة علاقتكم. 

حاولوا التواصل بشكل مباشر عبر الهاتف أو خلال لقاء في مكان عام فهذا سيلطف الأجواء بينكم و يجعل حواراتكم أفضل 


تجنبوا الحديث عبر الرسائل فالعقل البشري بطبيعته يميل إلى تأويل الكلمات لأسوء الاحتمالات كلما كانت الرسالة مجردة خصوصا و الأجواء مشحونة بينكم.

تقاسم مشاكلك مع أعز أصدقائك هو أمر جيد و مهم لتخفيف من توثرك و الترفيه عن نفسك لكن آراؤهم و اقرتاحاتهم ليست جيدة في الكثير من الأحيان كونك أنت تعرف شريكك أفضل من أصقائك و كذلك أصدقائك ليست لهم معرفة شاملة بالمشاكل التي سببت خصامكم هذا

عاتب شريكك بح بكل الآلام التي سببها لك لكن لا ترحل 

عاتب شريكك بُح بكل الآلام التي سببها لك، وبخه اخرِج كل الكلمات التي تختلج صدرك بكل الطرق لكن لا ترحل

تجنب إخبار الجميع و كل من يعرفك بمشاكلك


عن الكاتب

كلام حب

جميع الحقوق محفوظة

كلام حب - ملتقى الحب و الرومانسية بامتياز