إليكم كيف أحببته

أحبه


تعرفت عليه صدفة

حَسِبته صديق لا أكثر

بدأ يحتل حيز مهم من تفكيري

لاحظت تعلقي الشديد به

يومي يصير أصعب إن كان خالي منه

أدمنت الحديث إليه طوال الوقت

تمكن من السيطرة على قلبي

صارت سعادتي مرتبطة به

استعمر كل شبر من قلبي

أحببته و اكتفيت به أمير بين الرجال

تعليقات

المشاركات الشائعة